RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

المغرب والجزائر يتنافسان على استضافة مصنع لفولسفاكن


ذكرت مصادر صحفية أن معركة "فولسفاكن" بين المغرب والجزائر دخلت أشواطها الأخيرة، إذ كشفت مصادر مطلعة أن العملاق الألماني لصناعة المحركات أنهى جلسات الاستماع إلى عروض البلدين والمحفزات الي يقترحانها، أخيرا، فأبدى اهتماما لافتا بالعرض الألماني، الذي كان للمديرية العامة للدراسات والمستندات، دور رئيسي في بلورته.


حسب المصدر ذاته فإن معركة فولسفاكن في مواجهة الجزائر، يسير نصرها في اتجاه المغرب، سيما بعد دمج في عرضه تحفيزات شاملة، تبدأ بالاستقرار السياسي الذي يميز المغرب في منطقته الإقليمية، عكس الجزائر،.
ونجح المفاوضون المغاربة، اعتمادا على خبرة الأقسام الاقتصادية التي أنشأتها المديرية العامة للدراسات والمستندات في عدد من سفارات المغرب بالخارج، قبل سنوات، في إضعاف الموقف الجزائري الذي ارتكز أساسا في عرضه للألمان، على تخويلهم صفقة تجديد الأسطول العمومي الجزائري من السيارات، عندما أعلموهم أن صفقات من ذلك النوع، موجودة في المغرب.
وقالت يومية الصباح إن العملاق الألماني بصناعة العربات قد أنهى جلسات الاستماع لعروض الرباط والجزائر والمحفزات التي تقترحانها عليه، مبديا اهتماما بالعرض المغربي الذي كان للمديرية العام للدراسات والمستندات دور رئيس في بلورته، حيث انطلق "الشُو" المغربي من الاستقرار الذي يقابله الغموض بالجزائر، وصولا إلى صفقات تحديث الأسطولين العمومي والخاص للنقل بعموم التراب الوطني. 

اقرأ ايضا

التعليقات