RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

عزام التميمي: ما يقع من انتهاكات لحقوق الإنسان وامتهان للمواطنين بالمغرب لا يعفي حكومة بنكيران من المسؤولية

رصد المغربية - متابعة
"ما كان ينبغي أن تقبل هذه الحكومة بأن تكون ممسحة لآثام النظام ومبررة لتجاوزاته"
قال عزام سلطان التميمي، مدير معهد الفكر السياسي الإسلامي بلندن وعضو مجلس إدارة قناة الحوار الفضائية، في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إجابة حول سؤال عما يجري في المغرب، أنه وصل الى خلاصة أن ما يقع "سببه حالة من الفوضى تعود إلى وجود حكومة منتخبة في الظاهر، لا تهش ولا تنش، وحكومة في الباطن تابعة للقصر بيدها مقاليد كل الأمور، وهي الحكومة التي تعطي الصلاحيات لأجهزة الأمن لتعيث في البلاد فساداً".
 
وأضاف التميمي "أما حكومة بنكيران فلا صلاحيات حقيقية لها، خاصة فيما يتعلق بدور أجهزة الأمن وكل ما له علاقة بالسياسة الخارجية للبلاد."
وحمل عزام سلطان حكومة بنكيران مسؤولية انتهاك حقوق الانسان وما يقع من امتهان للمواطنين عندما قال "يقولون إن المغرب على أبواب انتخابات قريبة، وأن حكومة الباطن تسعى بشتى الوسائل إلى النيل من سمعة وشعبية حزب العدالة و التنمية، ولكن حتى لو صح ذلك فإن ما يقع من انتهاكات لحقوق الإنسان وامتهان للمواطنين لا يعفي حكومة بنكيران من المسؤولية."

وختم مدير معهد الفكر السياسي الإسلامي بلندن تدوينته بأن ما يجري في المغرب اشارة  على فشل اخوان بنكيران في انجاز تغييرات لصالح الشعب ، "ما كان ينبغي أن تقبل هذه الحكومة بأن تكون ممسحة لآثام النظام ومبررة لتجاوزاته. ما يجري في المغرب الآن يمكن أن يكون أول المؤشرات على فشل تجربة المشاركة السياسية في هذه البلاد وعلى إخفاق حزب العدالة والتنمية في إنجاز الحد الأدنى من التغييرات المنشودة لصالح كرامة الإنسان في المغرب".

اقرأ ايضا

التعليقات