RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

آخر المستجدات في ملف الاساتذة المتدربين


رصد المغربية - عبد الرحيم العلام 
الدكتور عبد الرحيم العلام أحد المؤسسين ل "مبادرة لحل مشكلة أساتذة الغد" المبادرة التي وضعت اقتراحات عملية لحل المشكل بشكل توافقي بين الحكومة والاساتذة المتدربين.
يقول الدكتور العلام في تدوينة له على الفيسبوك يشرح فيها مستجدات الملف : للأسف السيد وزير الاعلام الناطق باسم الحكومة، مستمر في إعطاء التصريحات غير الصحيحة، الرجل لم يكن حاضرا اللقاءات الحوارية وبالتالي إما أنه لم يتوصل بحقيقة ما جرى أو أنه يريد أن يخفي حقيقة الأمر.
القضية وما فيها أن في اللقاء الأول: كان الاقتراح من جانب الحكومة على النحو التالي: توظيف الجميع على دفعتين؛ الأولى في شهر غشت 2016 والثانية في يناير 2017.
اللقاء الثاني: جاء رد "الأساتذة المتدربين" على النحو التالي: رفض مقترح الحكومة لأنه غير عملي وغير مضمون. بعد هذا الرفض جاء مقترح ثالث تقدمت به النقابات والمبادرة المدنية، وكان حلا معقولا ومن شأن الموافقة عليه أن تحل المشكلة بدون معادلة خاسر رابح.
وبينما كان الكل ينتظر عودة الأطراف إلى مائدة الحوار من أجل النقاش حول حل النقابات والمبادرة، حتى جاءت المفاجأة من وزير الاعلام الذي أوحى بقرب الاعلان عن سنة بيضاء.
ولولا إعادة اشتغال المساعي الحميدة ومحاولة تقريب المواقف لكانت القضية وصلت إلى الطريق المسدود بسبب تصريح السيد الخلفي. وللأسف بدل أن يتوقف عن تصرحاته المؤججة أعاد التذكير بها في مناسبة حزبية.
في اللقاء الثالث الذي أجري يومه الثلاثاء، أبدى "الأساتذة المتدربون" مرونة عالية، وانفتوحوا على المقترحات المطروحة، والكرة الآن في ملعب الحكومة. لأنه لا أحد يمكن أن يقبل بأن يوقع عل اتفاق يستثني عنصرا واحدا من التوظيف.
على هامش الاتصالات، كان لي تواصل مع صديق ـ من أبرز الأساتذة المتدربين الفاعلين في الملف ـ أعرف أنه من دعاة الحل الوسط منذ البداية وليست لديه علاقة حقد حيال الحكومة بشكل عام، سألته: ما رأيك؟ أجاب: حتى أنا الذي أريد حلا وسطا سأنضم إلى مطلب "إسقاط المرسومين" إذا رفضت الحكومة مقترح اليوم.
أتمنى على السيد الوزير أن يتوقف عن إعطاء التصرحيات والتهديدات في ملف مطروح للتفاوض.

اقرأ ايضا

التعليقات