RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

منفذا عملية "تل أبيب" تنكرا بثياب الحاخامات الصهاينة وتجاوزا عشرات الحواجز الصهيونية حتى وصلا إلى مكان العملية


هي أكبر عملية من حيث عدد قتلاها الصهاينة الذين اعترف بهم الاحتلال منذ انطلاق ‫‏انتفاضة القدس وملخصها أنه من جنوب مدينة الخليل خرج الفدائيان خالد ومحمد خوامرة قبيل موعد الإفطار نحو "تل أبيب" وحسب الإعلام العبري تنكرا بثياب الحاخامات الصهاينة وتجاوزا عشرات الحواجز الصهيونية حتى وصلا إلى جوار وزارة الحرب الصهيونية التي خرجت وتخرج منها قرارا الإبادة للفلسطينيين في رسالة تحدي واضحة لليبرمان وقادة الاحتلال، ولما وصلا جلسا بهدوء في أحد المقاهي قبل أن يمتشقا سلاح "الكارلو" محلي الصنع مهاجمان عشرات الصهاينة الذين يجلسون في دعة فوق أرضنا السليبة.
وقالت شاهدة عيان بأن المنفذان كانا يبتسمان خلال إطلاق النار وظهروا كما لو كانوا يشفون غليلهم وينتقمون، وقتلوا برصاصاتهم 4 صهاينة وأصابوا آخرين قبل أن يتمكن جنود الاحتلال من إصابة أحدهما واعتقالهما.
ويُذكر أن الشهيد يحيى عياش تنكر بزي حاخام صهيوني عندما انتقل من الضفة الغربية إلى قطاع غزة وهما على ذات الدرب.



اقرأ ايضا

التعليقات