RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

بالفيديو: تنظيم الدولة يؤكد مقتل منفذ هجوم برلين ويبث وصيته .. جئناكم بالدبح !


أعلن تنظيم الدولة الإسلامية أن التونسي أنيس العامري الذي قتل في تبادل لإطلاق النار بميلانو حين أوقفته الشرطة الإيطالية أثناء عملية تفتيش الليلة الماضية هو منفذ الهجوم على سوق للميلاد في العاصمة الألمانية برلين مساء الاثنين الماضي، وبث التنظيم شريطا مصورا يبايع فيه العامري زعيمه أبو بكر البغدادي ويقول وصيته.
ويظهر الشريط المصور الذي بثته وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة العامري يتوعد من وصفهم بالصليبيين، ويقول إن أنصار تنظيم الدولة سينتقمون منهم، كما يدعو إلى شن هجمات في أوروبا.

وكان وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي قد أكد اليوم الجمعة أن المشتبه به في هجوم بشاحنة في العاصمة الألمانية برلين قتل في إطلاق نار بساعة مبكرة اليوم الجمعة في ضاحية بمدينة ميلانو في شمال إيطاليا.
وأضاف أن "الرجل الذي قتل هو دون ذرة شك أنيس العامري"، في إشارة إلى التونسي الذي يبلغ من العمر 24 عاما ويشتبه فيه بأنه قاد الشاحنة التي دعست حشودا في سوق لعيد الميلاد في برلين الاثنين الماضي، مما أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة نحو خمسين آخرين، وأصدرت السلطات الألمانية مذكرة اعتقال ضده.
وقال مينيتي في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة إن شرطيين أوقفا العامري نحو الساعة الثالثة صباحا (02:00 بتوقيت غرينتش) أمام محطة قطارات سيستو سان جيوفاني شمالي ميلانو، وعندما سئل عن أوراق هويته سحب مسدسا وأطلق النار على أحدهما فأصابه بجرح في كتفه قبل أن تطلق الشرطة عليه النار فترديه قتيلا.
بين برلين وميلانو
وأبلغ مصدر قضائي رويترز أن الشرطة تلقت بلاغا بأن العامري ربما يكون في منطقة ميلانو، وأنه جرى إرسال دوريات إضافية للبحث عنه، لكن قائد شرطة المدينة قال إن الشرطيين كانا في دورية اعتيادية ولم تكن لديهما معلومات عن أن العامري كان في ميلانو.
ووفق الإعلام الإيطالي، فإن العامري توقف بسيارته أمام نقطة تفتيش للشرطة أثناء عملية تدقيق روتينية في الهويات، ثم قام بسحب مسدسه وحصل تبادل لإطلاق نار أدى إلى مقتله.
وذكر مصدر قضائي أنه عثر مع جثة العامري على تذكرة قطار تشير إلى أنه سافر في قطار فائق السرعة من فرنسا إلى مدينة تورينو بشمال إيطاليا.
من جهتها، ذكرت وسائل إعلام اليوم الجمعة أن العامري ظهر في لقطات صورتها الشرطة في إطار مراقبة عادية لمسجد في منطقة موابيت ببرلين في وقت مبكر الثلاثاء الماضي أي بعد ساعات قليلة من الهجوم.
وكان تنظيم الدولة قد أعلن مسؤوليته عن هجوم برلين قائلا إن "منفذ عملية الدهس في مدينة برلين الألمانية هو جندي للدولة الإسلامية، ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الدولي".
وعثر صباح الثلاثاء الماضي على هوية العامري في الشاحنة التي نفذت الهجوم، كما عثر على سائقها البولندي مقتولا، لكن مذكرة البحث لم تصدر إلا ليل الأربعاء، مما أفسح المجال أمامه للفرار.
وذكرت التقارير أن العامري أمضى عدة سنوات في إيطاليا قبل أن ينتقل إلى ألمانيا في يوليو/تموز 2015، وظل ملاحقا منذ أن فر بعد هجوم الاثنين الماضي في برلين.
وربط رئيس الشرطة الجنائية الاتحادية في ألمانيا بين العامري ومن سماه "الداعية الإسلامي المتشدد أبو ولاء" الذي ألقي القبض عليه بألمانيا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
المصدر : الجزيرة.نت

اقرأ ايضا
التعليقات