RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

من جديد وزارة الأوقاف تعفي خطيبا ضريرا من مسجد يخطب فيه أزيد من 13 سنة


رصد المغربية - هوية بريس
أقدمت وزارة الأوقاف عن طريق المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية على إعفاء الخطيب الضرير عمر بورحية من الخطبة في مسجد الجولان بحي السلام بمدينة سوق الأربعاء الغرب، بعدما قضى فيه أزيد من 13 سنة، ودون أن تقدم أي مبرر في قرار إعفائها الذي توصل به.
وجاء في نص قرار الإعفاء الموقع من طرف وزير الأوقاف أحمد التوفيق “أخبركم بأنه تقرر، ابتداء من 24 مارس 2017، الاستغناء عنكم في أداء مهمة الخطابة التي تزاولونها، بصفة تطوعية، بمسجد الجولان ذي الرمز المعلوماتي 281016527، والسلام”.
الخطيب حسب مصادر، معروف باستقامته وخطبه المعتدلة التي يشهد له بها الجميع بما فيهم مسؤولو الأوقاف أنفسهم، وله أربعة أبناء كلهم متدمرسون ويقيم في بيت كراء، ولا مورد له، سوى ما يجمع له المحسنون.
يأتي هذا القرار ضمن سلسلة الإعفاءات المتكررة التي لا تستند إلى سند قانوني أو شرعي، والتي تتم بطريقة تعسفية لا تخضع لأي مساءلة أو نقاش، فوزارة الأوقاف أكبر من ذلك حسب التوقيف، الوزير القيم عليها.

اقرأ ايضا
التعليقات