RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

الزفزافي: كيف لنا أن نمجد الاستعمار ونحن حفدة المجاهد عبد الكريم الخطابي الذي على نهجه سائرون


قال الناشط البارز في حراك الريف، ناصر الزفزافي، "إن الاستعمار لا يصفق له إلا من طرف من يؤمن بالعبودية".
وأضاف الزفزافي في تصريح صحفي، ردا على ما نسب إليه حول قوله "إن الاستعمار الاسباني أرحم من الاستعمار العروبي"، "كيف لنا أن نمجد الاستعمار ونحن حفدة المجاهد عبد الكريم الخطابي الذي على نهجه سائرون"، مبرزا أنه "لم يسمي المغرب بدولة احتلال وإنما قال الاستعمار الاسباني أرحم من المخزن وسياسته، نظرا لكون الاسبان عندما كانوا يحتلون المنطقة تركوا بها بنية تحتية مهمة وعددا كبيرا من المعامل ناهز 38 معمل، استفادت منها المنطقة والمغرب ككل،"، لكن، يضيف الزفزافي " عندما أحكم المخزن قبضته على المنطقة خرب وهدم كل ذلك".
وأوضح الزفزافي أن الترويج لمثل هذه الأقوال والنفخ فيها يدخل في سياق الحرب التي تشنها الدولة عليهم، وبعد فشل وتلفيق تهمة الانفصال والعمالة للخارج وتلقي دعم مالي خارجي، بدؤوا باللعب على وتر إيجاد نقط أخرى لنسف هذا الحراك من طرف من لا يريدون له النجاح في تحقيق مطالبه".
وتابع الزفزافي قائلا: "إذا أرادت الدولة القيام بخطوات جدية فعليها أولا معاقبة المسؤولين الذين وصفونا كريفيين بالانفصاليين"، معتبرا أن "خطاب هؤلاء المسؤولين هو من سيخلق صراعات عنصرية وعرقية وسيجر البلاد لمستنقع من الدماء، وليست المطالب حقوقية واقتصادية اجتماعية وثقافية".
وكان عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا فيما بينهم مقطعا قصيرا من شريط فيديو يظهر فيه ناصر الزفزافي بأحد التجمعات الجماهيرية وهو يقول " إن الاستعمار الاسباني أرحم من الاستعمار العروبي".
المصدر : رصد المغربية / بديل

اقرأ ايضا
التعليقات