RASSD TV

[فيديو][threecolumns]

سياسة

[سياسة][bsummary]

مجتمع

[مجتمع][bsummary]

المرأة

[المرأة][twocolumns]

مراسلاتكم

[مراسلاتكم][list]

حوادث

[حوادث][bleft]

صور

[صور][grids]

قاتل فقها يوجه رسالة مفاجئة بعد الحكم بإعدامه (فيديو)


نشرت وكالة الصحافة الفلسطينية "صفا" مقطع فيديو يظهر ردة فعل أحد المتورطين بجريمة اغتيال المحرر مازن فقها قبل شهر ونصف الشهر أمام منزله غرب مدينة غزة، المتهم (ه. ع) بعد النطق بحكم الإعدام شنقًا عليه.
وصاح المتخابر (ه. ع) أثناء مغادرته مقر هيئة القضاء العسكري غرب مدينة غزة: "تحيا المقاومة.. تحيا كتائب القسام".
وشن هجومًا على ضباط المخابرات الإسرائيلية الذين وصفهم بـ"قتلة أبنائنا"، بالقول: "أنتم خليتونا (جعلتم منا) عملاء على شعبنا.. وشعبنا سينتصر عليكم".
وعدد أسماء ضباط المخابرات الإسرائيلية الذين كان يتعامل معهم أثناء فترة تخابره، وقال: "من أبو رائد إلى سعيد وربيع شعبنا راح ينتصر عليكم يا مخابرات إسرائيلية من أولكم لآخركم".
وكانت محكمة الميدان العسكرية في غزة أصدرت الأحد أحكامًا نهائية على 3 متورطين بجريمة اغتيال القائد بكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس مازن فقها، الذي اغتيل مؤخرًا أمام منزله جنوب مدينة غزة.
وقالت وزارة الداخلية والأمن الوطني إن محكمة الميدان حكمت على المدان بقضية اغتيال فقها (أ، ل) بالإعدام شنقًا حتى الموت، والمدان (هـ، ع) أيضًا بالإعدام شنقًا حتى الموت، كما حكمت بالإعدام رميًا بالرصاص على المتهم (ع.ن).
كانت وزارة الداخلية بغزة كشفت في مؤتمر صحفي عقدته الثلاثاء الماضي عن تفاصيل عملية اغتيال فقها ومنفذيها، مؤكدةً اعتقالها 45 عميلًا للاحتلال خلال عملية أمنية واسعة.
ونشرت اعترافات العملاء، وهم: العميل (أ، ل) 38 عاماً منفذ عملية الاغتيال، وهو عسكري مفصول من الخدمة، ارتبط بمخابرات الاحتلال منذ عام 2004، والعميل الثاني (هـ. ع) من مواليد 1973 ويسكن مدينة غزة، وارتبط عام 1998، بالإضافة للعميل (ع، ن)38 عاماً، الذي كُلف من قبل ضباط مخابرات الاحتلال بمهام تصوير مسرح الجريمة وتحديد تفاصيله.

اقرأ ايضا
التعليقات